JoomlaLock.com All4Share.net
جدول اعمال مؤتمر سنابل لعام 2016

جدول أعمال مؤتمر سنابل لعام 2016

 

الثلاثاء 1 نوفمبر، 2016

07:30 - 09:00

09:00 - 09:30

09:30 – 11:00

إن اللمسة الإنسانية هي التي تميز خدمات التمويل الأصغر عن غيرها من الخدمات المالية التي يتم تقديمها للعملاء. إننا نقوم بالتركيز في معظم الأحيان على الجانب الإنساني عندما نتعامل مع عملائنا ، إلا أننا نخفق في ترجمة ذلك بشكل فعال داخل مؤسساتنا و كذلك عند تعاملنا مع موظفينا. إن وظائف إدارة الموارد البشرية في منطقتنا ؛ يتم تجاهلها في أغلب الأحيان و على الرغم من وجود إدارات للموارد البشرية ؛ إلا أنها تقوم بالتركيز بشكل أساسي على شؤون الموظفين و نادرا ما تتوسع لكي تقوم بالدور الشامل و الإستراتيجي الذي نطمح به ، كما هو الحال في إدارات الموارد البشرية في الشركات الأخرى الأكثر نضجا.

إن هذه الجلسة سوف تقوم بمناقشة أهمية وظيفة الموارد البشرية لمؤسسات التمويل الأصغر بالمنطقة ، و كذلك تحديد الصعوبات التي تواجهها بشكل خاص في قطاع التمويل الأصغر ، و ذلك سعيا لمعرفة السبب التاريخي لتجاهل هذه الوظيفة في الماضي ، و القيام بعرض دراسات حالة من مؤسسات التمويل الأصغر بالمنطقة التي سعت من أجل تطوير أو تقوية إدارات الموارد البشرية الموجودة لديها عن طريق استخدام المساعدات الفنية.


المكان : قاعة 1، 2 ، 3

11:00 – 11:30

11:30 – 13:00

في هذه الجلسة يتم عرض شراكة ثلاثية الأطراف بين كل من المؤسسة المالية والقطاع الخاص والحكومة.... حيث يركز جميع الأطراف على كيفية تقديم حلول مالية أفضل إلى السوق المستهدف من الفئات المستبعدة ماليًا في المملكة العربية السعودية. و يقوم هذا النموذج باقتباس عناصر من الضوابط المالية الإسلامية ودمجها في نماذج تجارية حققت أهدافها على مدار الخمس سنوات الماضية. إن الغرض من ذلك هو تعلم آليات هذا النموذج ومعرفة التحديات وكذلك الحلول التي تم تنفيذها من خلال الشراكة الثلاثية. و على الرغم من أن النتائج كانت مثيرة للإعجاب، إلا أن السؤال يظل: هل يمكن تكرار هذا النموذج على نطاق أوسع وعبر المنطقة بأكملها؟


المكان : قاعة 1، 2 ، 3

13:00 – 14:30

14:30 – 15:45

على الرغم من أن الحلول التقنية هي أمر جديد نسبياً في صناعة الخدمات المالية، إلا أنه من الواضح أنها تنمو نمواً سريعاً. وسوف تقوم هذه الجلسة بتحليل و مناقشة الأمور التي تحتاج مؤسسات التمويل الأصغر إلى أن تعرفها من أجل الاستفادة من الحلول التقنية التي تقدمها "فينتك" بدلاً من فقدان حصتها في السوق لصالح منافسيها. و سوف تقوم الجلسة أيضا بدراسة خبرة المؤسسات المالية في المنطقة وخارجها عندما تتبنى الحلول التقنية الجديدة و تقرير ما إذا كانت تمثل ابتكارات غير مفيدة أم هي فرصة جيدة لتقديم خدمة أفضل للعملاء و كذلك لنمو مؤسساتهم.

يمكننا جميعا أن نتفق على أن التغيير بات وشيكاً، إلا أن السؤال الذي يظل مطروحا هو: هل نتبنى هذه الحلول ونستفيد من إمكانياتها، أو المضي في العمل كالمعتاد.


المكان : قاعة 3

 

سوف تقوم هذه الجلسة بتوضيح كيفية استخدام مقدمي الخدمات المالية بالمنطقة للمعايير الدولية لإدارة الأداء الاجتماعي وأداة "تقييم مؤشر الأداء الاجتماعي رقم ٤" من أجل تحقيق أهدافهم الاجتماعية وإنشاء مؤسسات تتمحور حول العميل بشكل أكبر وكذلك تخفيف التحديات التنظيمية المختلفة. بالإضافة إلى ذلك، سوف يتم مناقشة سبب ازدياد عدد الممولين والمستثمرين علاوة على المشرعين وصانعي السياسات و كيفية استخدامهم للمعايير الدولية ومؤشر الأداء الاجتماعي 4 من أجل القيام بواجباتهم و بالإجراءات الرقابية.

سوف يكتسب الحاضرون فهماً أفضل لعملية إدارة الأداء الاجتماعي وكيفية استخدام مقدمي الخدمات المالية لها من أجل تحقيق الأهداف الاجتماعية وتأسيس منظمات تهتم بالعميل بشكل أكبر و كذلك تخفيف المخاطر التنظيمية. كما سيتم عرض فرص مختلفة من التمويل المشترك والتدريب المتوفرة في المنطقة العربية من خلال برنامج التمويل الأصغر المسؤول و المتوفر حاليا..


المكان : قاعة 1

15:45 – 16:15

16:15 - 17:30

برنامج استهداف الفئات الأشد فقرا (TUP)، و المعروف أيضا باسم نهج التخرج، هو برنامج شامل متعدد الأوجه لمستوى معيشة الأسر التي تعيش بأقل من 1,90 دولار يوميا. وقد كان للبرنامج آثار كبيرة ودائمة، سواء من الناحية الاقتصادية او غير الاقتصادية، على الأسر المشاركة من عدة دول متنوعة. إن برامج (TUP) يهدف إلى مساعدة الأفراد الأشد فقرا للخروج من دائرة الفقر المدقع و كذلك للحصول على مسار مستدام للخروج من الفقر. و على الرغم من أن الفئات الأكثر فقرا لا ينظر إليهم من قبل معظم مؤسسات التمويل الأصغر على أنهم عملاء جيدين ، فإن نهج (TUP) يتضمن الوصول والاستفادة من الخدمات المالية. و من أجل دفع عملية الانتقال إلى التوظيف الذاتي، فإن نهج (TUP) يسمح للمستفيدين بأن يشاركوا في برامج التمويل الأصغر التقليدية في نهاية المطاف. و سوف تقوم هذه الجلسة بتقديم هذا النهج ، و سوف يتم تبادل الأدلة على الأثر الناتج عنه سواء خلال السنة الماضية أو على مدار الخمس سنوات التي يستغرقها هذا النهج ، و كذلك سوف تتم مناقشة الفرص التي يمكن تكرارها أو نطاق النهج في البلدان العربية.


المكان : قاعة 3

 

على الرغم من أن العالم يتحدث عن التمويل الجماعي ، يبدو ان المبتدئين و البرامج المشابهة التي فيما يبدو قد أحدثت ثورة في عالم البدء في التمويل ، مما يجعلنا ألا نتجاهل الأفكار الجديدة للتمويل مهما كانت. إن الأسئلة التي تتبادر إلى الذهن عند النظر إلى المنطقة العربية هي ما إذا كانت هذه الأداة تستطيع أن توفر إجابة واحدة تتعلق بالفجوة بين بدء التمويل و الوصول إلى التمويل الأكثر خطورة ، و ما هو الدور الذي يمكن لمؤسسات التمويل الأصغر أن تقوم به ، إن وجد ؟ سوف يتم النقاش مع المتحدثين في هذه الجلسة ما إذا كانت هذه عبارة عن دعاية مبالغ فيها بأهمية ضئيلة لمؤسسات التمويل الأصغر في المنطقة العربية ، أو هي حالة حقيقية نرغب الاستفادة منها قبل أن يفعل الآخرون ذلك ؟ فلتكن لدينا نظرة مفصلة على ذلك، بدءا من تحديد ما نعنيه بالفعل عندما نتحدث عن التمويل الجماعي، و انتهاء إلى استكشاف أهمية ذلك كوسيلة لتقديم عرض أكثر حجما و أهمية و تنوع ، بما في ذلك فرص التمويل الإسلامي، من أجل توضيح الأدوار و الإمكانات المحتملة لمؤسسات التمويل الأصغر في المنطقة العربية.


المكان : قاعة 1

الأربعاء 2 نوفمبر، 2016

09:30 - 11:00

إن المنطقة العربية كبقية المناطق لها نصيب من عدم الاستقرار السياسي و الاقتصادي و الاجتماعي و بشكل خاص في السنوات الأخيرة ، و لذلك بدأت العديد من مؤسسات التمويل الأصغر في الاعتراف بأهمية تأسيس إدارات / وحدات قوية لإدارة المخاطر أو إضفاء الطابع الرسمي على وظيفة إدارة المخاطر الموجودة بالفعل داخل الهيكل التنظيمي. وقد تضمن ذلك تطوير أدوات من أجل تحديد وتقييم المخاطر وتطوير السياسات والإجراءات اللازمة للحد منها بشكل فعال.

وخلافًا للجلسات الأخرى التي عرضت في الماضي عن المخاطر ، والتي كانت تركز بشكل أساسي على المخاطر التي تواجه المنطقة، فإن هذه الجلسة سوف تقوم بتسليط الضوء على ما قامت به مؤسسات التمويل الأصغر بالمنطقة من أجل مواجهة تلك المخاطر وكذلك الدروس المستفادة من عملية بناء وظائف قوية لإدارة المخاطر. وسوف يتم في هذه الجلسة أيضا عرض أدوات محددة قامت بتطويرها مؤسسات التمويل الأصغر، إلى جانب توضيح كيفية قيام هذه الأدوات بإتاحة الفرصة لفرق عمل الإدارة العليا لاتخاذ قرارات مبنية على المعرفة و الإلمام بالمخاطر. سوف تقوم الجلسة كذلك بمناقشة التحديات المرتبطة ببناء ثقافة مخاطر أكثر تطورا داخل المؤسسات الخاصة بهم.


المكان :قاعة 1، 2 ، 3

11:00 -11:30

11:30 - 13:00

سوف تركز هذه الجلسة على تأثير نموذج التمويل الأصغر التقليدي والتغيرات في عقد الائتمان التقليدي التي تبشر بتأثير أكبر على تحسين أوضاع المقترضين. و سوف يقوم المتحدثون بشرح التغيرات بما في ذلك عمل عقود ائتمان خصيصا لاحتياجات و تدفقات دخل المقترضين ، وإجراءات الفحص المعدلة، والتغيرات التي تطرأ على وتيرة و مواعيد السداد. سوف تستند هذه المناقشة على الأدلة وسوف تشير إلي الدراسات الأخيرة المتعلقة بتأثير الائتمان الأصغر في 7 مناطق، بما فيها المنطقة العربية ، و كذلك الفرص المتبقية التي يمكن تناولها من خلال تأقلم مؤسسات التمويل الأصغر بالمنطقة.


المكان : قاعة 1

 

إن الائتمان الأصغر مثله مثل جميع أسواق المديونية يكون عرضة لدورة الائتمان. وفي الواقع فنظراً للحداثة النسبية للقطاع ، فإن الإمكانية ما زالت أكبر للتعرض للطفرات مع وجود العديد من الأسواق التي لم تتعرض أبداً إلى دورة كاملة من البداية إلى النهاية ، وبالتالي قد تكون مؤسسات التمويل الأصغر أقل استعدادا لعلامات التحذير، وأقل تجاوبا للحد من الإفراط في المديونية سواء على المستوى الفردي أو الجماعي. سوف يقوم المتحدثون في هذه الجلسة بالمشاركة بالدروس المستفادة من الأزمات الناتجة عن الإفراط في الدين في المناطق الأخرى و مساعدة المشاركين في تعلم كيفية تحديد علامات الإنذار المبكرة. ثم بعد ذلك سوف يقومون بتقديم أداة "ميموزا" وهي إحدى أدوات المقاييس المعيارية الفريدة والتي من شأنها أن تساعد في تحديد معايير و استراتيجيات النمو وإجراءات المخاطر. وأخيراً سوف يناقش المتحدثون أفضل الممارسات على مستوى الدول والقطاع.


المكان : قاعة 3

13:00 - 14:30

14:30 – 15:45

عملية تمويل المنتجين الزراعيين سواء من المزارعين أو المخازن أو المصنعين قد شكلت لفترة طويلة تحديات كبيرة أمام المؤسسات المالية بسبب التكلفة المرتبطة بالانتشار في المناطق الريفية والمخاطر المرتبطة بالأنشطة الزراعية. غير أن هناك ازدياد في عدد المؤسسات التي تُقوي (تضاعف) من صافي أرباحها عن طريق الانخراط في القطاع الزراعي والأنشطة المرتبطة بالزراعة من خلال استخدام أدوات تكنولوجية جديدة من أجل التعامل مع المقترضين في القطاع الزراعي.

في هذه الجلسة سوف يتم مناقشة عدد من الأمثلة ، علاوة على إطلاع الحاضرين على هذه الابتكارات المحتملة لتيسير الانخراط في عمليات التمويل المرتبطة بالزراعة وخفض المخاوف التقليدية المتعلقة بتحديات الانتشار وكيفية التغلب عليها. بالإضافة إلى اهتمامات أخرى تتضمن التحليل الائتماني والمخاطر الائتمانية، جميعها سوف يتم مناقشتها من خلال المتحدثين الذين سوف يقدمون العديد من الأدوات التي تم استخدامها بنجاح في العديد من المناطق، وذلك سعيا منا لفهم أفضل عن الطريقة التي تمكننا من اكتشاف هذه الشريحة من السوق في المنطقة العربية.


المكان : قاعة 1

 

سوف يقوم المتحدثون في هذه الجلسة الشيقة بالعودة بنا إلى الأساسيات .. إن التعليم هو أكبر مُحدد منفرد من محددات الفرص والرفاهية الاقتصادية في المستقبل ، وبالرغم من ذلك لا يزال ٥٩ مليون طفل غير ملتحقين بالمدارس. وتقوم المدارس الخاصة قليلة التكلفة بملء هذه الفجوة غير أنها لا تستطيع مواكبة الطلب، ويرجع ذلك جزئياً إلى ضعف إمكانية الوصول إلى مصادر الائتمان من أجل التوسع. وبالنسبة للمؤسسات المالية، هناك فرص هائلة متاحة في السوق وحتى الآن غير مُستغلة. فإذن كيف يمكن للمؤسسات المالية أن تُطلق العنان للمزايا الاجتماعية والعوائد المالية المُتمثلة في هذه الشريحة من العملاء وتحسين الأثر الاجتماعي على مجتمعاتهم؟

إن الهدف من هذه الجلسة هو توفير مقدمة عن المدارس الخاصة ذات التكلفة المعقولة، فضلا عن فرص السوق للمؤسسات المالية لتمويل هذه المشاريع. وستقوم الجلسة أيضا بتسليط الضوء على دراسات حالة من المؤسسات المالية التي نجحت في التغلب على التحديات في الإقراض للمدارس الخاصة ذات التكلفة المعقولة، وإتاحة الفرصة للمؤسسات الأخرى لبدء الإقراض في هذا السوق كذلك.


المكان : قاعة 3

15:45 – 16:15

16:15 - 17:15

لقد أصبحت أوضاع اللاجئين في العالم العربي حرجه بشكل متزايد ولفترات طويلة. فمع الحرب في سوريا و التي أسفرت عن واحدة من أسوأ الأزمات الإنسانية في عصرنا، بالإضافة إلى الصراعات الجارية في فلسطين والعراق والسودان واليمن، يجب على قطاع التمويل الأصغر أن يتوقف للتفكير في الدور الذي يمكن أن يقوم به للمساهمة في معالجة هذه الأزمة. إن خدمة اللاجئين الوافدين بالإضافة إلى المشردين في الداخل ، لا تعتبر فقط فرصة عمل جديدة و حيوية أو حتى فرصة عمل مربح محتمل بالنسبة لمقدمي الخدمات المالية في المنطقة ، و لكنها تمثل أيضا واجبا أخلاقيا لهذا القطاع الذي تم إنشاؤه رغبة في مساعدة الفقراء والحد من تعرضهم للمخاطر.

وسوف تناقش هذه الجلسة المعوقات والتحديات المرتبطة بخدمة اللاجئين وقدرة منتجات وخدمات التمويل الأصغر على ملامتها و تطبيقها بشكل مناسب من أجل التغلب بنجاح و بشكل فعال لخدمة هذه الشريحة المهمة. و بالإضافة إلى ذلك سيتم عرض المبادرات الحالية في المنطقة، و تقديم الدروس المستفادة من تجاربهم ومناقشة كيفية دمج هذه الخدمات لكي تصبح منتجات مستدامة تتناسب مع خصوصيات منطقتنا.


المكان : قاعة 1، 2 ، 3

17:15 – 17:30

يحتفل أعضاء سنابل بالفائزين لعام 2016 ، بالجائزتين السنويتين التي تقوم سنابل بتقديمهما لأعضائها المتميزين و هما:

  • جائزة الشفافية
  • جائزة التميز

اختتام المؤتمر السنوي الثاني عشر لسنابل في المغرب


المكان : قاعة 1، 2 ، 3

إتصل بنا

  • العنوان:
    34 ب جنوب أكاديمية الشرطة
    القاهرة الجديدة , مصر.

  • التليفون:
    (+2) 02 – 25 37 30 23

  • الموبيل:
    (+2) 0100 999 59 69

  • البريد الإلكترونى:
    conference2017@sanabelnetwork.org

المؤتمرات السابقة

البقاء على إتصال مع سنابل